ألأستقالــــــــــــــــة........ أقالــــــــــــــــــــة .......... وأراحـــ
التاريخ: الخميس 25 مايو 2017
الموضوع: القلم الحر


 حنا نعموج - ألولايات المتحدة

ما الذي دعانا للكتابة عن  الموضوع  أعلاه وفي هذا الوقت بالذات ؟؟؟  وما هي الأسباب ؟؟؟فاستقالة بطريرك الروم الكاثوليك كانت أشارة واضحة ودلالة صريحة وأيماءة  جلية  لا لبس فيها ولا أبهام ولا غموض ، بأن العجرفة لا تفيد وأن العنجهية لا تنفع وأن العنترية  بهورة ، 
وأن  سلطة التجريم والتحريم والتوقيف عن الخدمة خربطة ومهزلة ،  وتبقى هذه الأشارات مآسي وجعلها عبرة لمن   يعتبر . !!!
         ××××××××××          ××××××××××           ×××××××××
خطابات التبرعات لمصلحة الفقراء والتسامح والمسامحة ما هي ألا مهاترات ومزايدات وبهارات ذرا للرماد في العيون ، وبهذه الفذلكة نعود للمربع الأول ، كأننا يا بدر لا رحنا ولا جينا  والضحك على الذقون  كالشبكة العنكبوتية مستمر ، فاختلط الحابل بالنابل ، والطاسة ضاعت ، وملف الفساد طار واختفى في سرداب ، والصفقات المشبوهة المخفية تجري من تحت الطاولات  ، وكرسي الرئاسة ثبت بالجنازير ، وأصبح هذا المشهد اعتياديا في قراءة  المواقع والتواصل الأجتماعي أثناء شرب قهوة الصباح  ، والمرور عليها مرور الكرام  !!!
هذه الحالة المؤلمة المؤسفة المخزية تدمي القلوب ، والقضية معقدة وشائكة  والسؤال ؟؟؟
هل تمر هذه البهدلات بدون سؤال ؟؟؟ أم أن صوت الحق الصادق الحاسم العازم  الجريء  سيقول الكلمة الأخيرة في هدم جدران الأحتقان  ، بتقليم أظافر المنافقين وخلع أنياب المطبلين  المزمرين ،  وتعود لحمة السلام بين أطراف النزاع وتعزز الوحدة الوطنية !!!
 أم أن نطلق سراح الزنابير لتأكل الأخضر واليابس ؟ وهناك يكون البكاء وصرير الأسنان !!!
     ××××××××××××××××××××               ××××××××××××××××××××



الخاتمة : وأخيرا استفاق أهل الجاهة والوجاهة ورصدوا جائزة كبرى لمن يدلي بمعلومات عن مصير ومكان احتجاز مطراننا يوحنا ابرهيم منذ أربع سنوات !!!
التعليق : صح النوم . وفي هذه الحالة ما هي اعمال وأشغال والتنسيق  التي يقوم بها مطران بيروت الذي أوكلى أليه هذه المهمة ؟؟؟  أم أن أهل الكهف لا زالوا نياما ؟؟؟
خبران خطيران :
( ١ ) : يقال ويشاع أن أغناطيوس افرام الثاني اقتنى ببغاء ليأتيه بالأنباء والأخبار !!!
( ٢ ) : كما يقال ويشاع أنه بصدد افتتاح فضائية سريانية بأمواله باسم  " سبرو "  بميلغ   كبير وبالملايين يسيل له اللعاب.
والسؤال ؟؟؟ أذا كانت هذه الأخبار ملفقة وكاذبة وعارية عن الصحة ، لماذا أذن لا يتكرم مدير دائرة الأعلام في البطريركية بنفيها ودحضها ؟؟؟ أم علينا أن ننتظر الحمام الزاجل ؟؟؟
       أكتبوا ألينا تعليقاتكم  على            :hnamuj@yahoo.com
 







أتى هذا المقال من موقع السريان
http://www.suryoyehnan.com

عنوان الرابط لهذا المقال هو:
http://www.suryoyehnan.com/modules.php?name=News&file=article&sid=1629