اضغط هنا وساهم معنا في نشر الموقع على شبكه فيس بوك
 
الساعة الان
 
 
 
 
خارطة الموقع
 
 

الصفحة الرئيسية بره بيتا كوم الصفحة الرئيسية :
 الرئيسية
 إضافة مقال
 الأرشيف
 مواضيع نشطة
 صفحة البحث

برامج, ترانيم, دردشة صوتية, خطوط عربية ,مركز رفع الصور,الابراج ,اغاني عربية, دليل المواقع , خدمات الموقع :
 ترجمة النصوص
 
معرض الصور
 
تراتيل سريانية
 
دليل المواقع
 
الأحوال الجوية
 
البحث
 
اخبر صديق
 
مراسلة الموقع

برامج ترانيم دردشة صوتية احصائيات الموقع :
 احصائيةالموقع
 
أفضل 10 مقالات
الاستفتاء

 
 
معلومات المستخدم
 
 
مرحبا, زائر
الكنية
كلمة المرور
الرمز الأمني: الرمز الأمني
أكتب الرمز الأمني

(تسجيل)
عضوية:
الأخير: Abada
جديد اليوم: 0
جديد بالأمس: 0
الكل: 412

المتصفحون الآن:
الزوار: 28
الأعضاء: 0
المجموع: 28
 
 
اللغات
 
 
اختر لغة الواجهة:

 
 
معلومات المستخدم
 
 
 مساء الخير

Your IP is:54.162.164.247


شارك معنا

نسيت كلمة المرور

كودة الامان: : الرمز الأمني
ضع كود الامان: :
 


قائمة الأعضاء
نرحب بالعضو الجديد :
Abada
جديد اليوم: 0
جديد الامس: 0
مجموع الأعضاء: 411
قائمة الأنتظار: 0


أكبر تواجد
الزوار: 687
الاعضاء: 0
المجموع الكلي: 687


المتواجدون الان
الزوار: 28
الاعضاء: 0
المجموع الكلي: 28
 
 

تهنئة موقع السريان بعيد الميلاد المجيد

 
   زائر كتب "

الادارة موقع السريان .. المانيا

ميلاد السيد المسيح هو نقطة تحول عظيمة في مسيرة البشرية جمعاء ومن هنا الاحتفال بنشر الخير، بالتعاون، باظهار المحبة، بالمشاركة بين فئات المجتمع كافة، ليتم الفرح فيصل إلى كل بيت ويشمل كل انسان. ميلاد المسيح ليس عيد الهدايا وزيادة البذخ وتصنّع الترف. هو ليس عيد "بابا نويل" أو "سانتا كلوز" أو "شيخ العيد" وما إلى هنالك من التسميات بحسب البلدان واللغات،

ولكن جو البهجة وعمل الخير مضافة إلى حكمة الشيوخ وضحكة الأطفال مع أنواع الزينة في الأضواء والألوان والموسيقى والأناشيد والثياب والحلويات... تسهم كلها بنشر جو من الفرح العام والغير المميّز بين طبقة أو فئة أو شعب أو جيل ليكون معنى العيد أقرب إلى حقيقته وهي السلام على الأرض كلها والمسرة للناس أجمعين.

موقع السريان بكافة كوادره وبالتعاون مع الهيئة العامة للموقع تتوجه في هذا اليوم المبارك يوم ميلاد سيدنا وفادينا يسوع المسيح إلى أسر الشهداء اللذين قدموا ارواحهم قربانآ و إلى النازحين ‏واللاجئين ‏اللذين خروجوا من مدنهم بحثآ عن الأمن والامان ،

نركع امام ‏طفل المغارة ونسأله أن يعيد المخطوفين والأسرى والمبعدين 

وخاصة  نيافة الحبر الجليل مارغريغوريوس يوحنا إبراهيم ورفيق دربه المطران يازجي والكهنة والعلمانيين

 الرحمة للشهداء والشفاء للجرحى والمرضى والعافية للمتوجعين والعودة للبعيدين والفرج للمنكوبين

ارحمنا يا رب وليكن هذا العيد عيد محبة وسلام

"
 
 
 
أرسلت في السبت 24 ديسمبر 2016 بواسطة suryoye
 

 
دخول
 
 
الكنية

كلمة المرور

الرمز الأمني: الرمز الأمني
أكتب الرمز الأمني

لم تسجل بعد؟ تستطيع التسجيل. بعد التسجيل يمكنك تغيير شكل الموقع, والتحكم في التعليقات وإرسال تعليقات بإسمك.
 
 
روابط ذات صلة
 
  · زيادة حول اخبار عامة
· الأخبار بواسطة suryoye


أكثر مقال قراءة عن اخبار عامة:
مسيرة حاشدة بالقحطانية تأييداً للغالي بشار الاسد

 
 
تقييم المقال
 
 
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ

 
 
خيارات
 
 
 صفحة للطباعة صفحة للطباعة

 
 
 
 
 

موقع السريان